القزحية الصناعية

القزحية

تعد القزحية (Iris) الجزء الملّون من العين و هي من الصفات ذات الارتباط بالجينات الوراثية.عادة ما يكون لون العينين بني أو أسود أو أزرق أو رمادي أو أخضر و يعتمد هذا التلوّن بشكل أساسي على وجود مادتين هما: الميلانين و ليبوفوشين Lipofuscin (عند بعض الأنواع الخضراء). في حال فقدان العين لهذه المواد الملونة تحدث ظاهرة يدعىمَهَق أو برص العين و تأخذ لون دموياً ناتج عن الدم الذي يمر فيها.

تختلف ألوان العيون و تتنوع بشكل كبير على امتداد العالم،و قد تتكون أحياناً بعض العيون من لونين أو كثر. فيما اللون البني و الأسود و البلوطيهي الألوان الأكثر شيوعاً على مستوى العالم حيث تشمل ثلاثة أرباع سكان الأرض. و يشكل اللون البني القاتم لون العيون الأكثر رواجاً في إيران.

تلعب القزحية دوراً هاماً في تنظم كمية الضوء التي تدخل العين، بالإضافة إلىدورها في وقاية العين من أشعة الشمس الضارة. و قد تؤدي بعض الأمراض أو الصدمات إلى فقدان جزء أو كامل القزحية.

القزحية الصناعية

يتم صناعة القزحية الصناعية في قوالب رقيقة و مرنة غير سامة و تنسجم مع جسم الإنسان، وهي نفس المواد المستخدمة في العدسات الصناعية داخل العين، تلك العدسات التي لها تاريخ طويل في طب العيون و جراحتها(كعمليات زراعة العدسات بعد الكتاراكت)، و عليه فهي مواد غير خطرة و ليس لها مضاعفات.

      Subscribe to Noor Newsletter