وزير النفط "محمد بن حمد الرمحي"

 

المعاملة الطيبة مع المرضى، مايميز نور عن غيره

قام وزير النفط العماني خلال زيارته إيران للمشاركة في مؤتمر الدول المنتجة والمصدرة للغاز بمراجعة عيادات مستشفى نور الطبي للفحص.

وقد أعجب محمد بن حمد الرمحي وزير النفط العماني خلال زيارته عيادات مستفى نور الطبي بمعاملة وترحيب موظفي المستشفى معتبراً تكريم المرضى ما يميز مركز نور الطبي عن غيره من المراكز المشابهة في المنطقة قائلاً: " أشعر بالسعادة والإمتنان لكوني أحد زائري هذا المركز الذي وضع أول أولوياته التعامل الحسن واللطيف مع المرضى كافة ".

وقد خط محمد بن حمد الرمحي بعد إنتهاء زيارته وفحصه الطبي عدداً من السطور كتذكارٍ كتب فيها: " تغمرني السعادة لمعرفتي بمستشفى نور وموظفيه وأتمنى دوام السلامة للجميع ".

 

المعاملة الحسنة مع المرضى من قبل للعاملين في مستشفى نور الطبي
قام وزير النفط والغاز العماني محمد بن حمد الرمحي بزيارة لمستشفى نور التخصصي في طب العيون والواقع في مدينة طهران العاصمة الايرانية.
عمل "محمد بن حمد الرمحي" وزير النفط والغاز العماني الحاصل علی الخدمات الجراحیة في غرف عملیات مستشفی نور التخصصي في طب العيون فيما سبق، وخلال الزيارة تعرف على أقسام المستشفى المختلفة والاطلاع على الأجهزة الطبية والقدرات المقدمة والجهد المبذول من قبل مدراء وموظفي مستشفى نور التخصصي في طب العيون لمواكبة أحدث التطورات الطبية في العالم.
وأشار إلی أحد أهم میزات مستشفی نور والتي تعتبر قدوة لبقية المراكز الطبية في مجال حسن المعاملة والاستقبال بالإضافة إلى الرعاية المقدمة من قبل موظفي  المستشفى وكادره العلاجي لكافة المرضى، وخاطب إدارة العلاقات العامة في المستشفى قائلا: أشعر بالافتخار والسرور لحضوري في هذا الصرح الطبي وأشكر كل من ساهم في منحي هذه الفرصة.