جاري التحميل ...
الصفحة الرئیسیة الخدماتالعلاجیة عمليات الشبكية الجراحية علاج شبكية العين (Retin)بالليزر
این صفحه را در فیس بوک به اشتراک بگذاریداین صفحه را در گوگل پلاس به اشتراک بگذاریداین صفحه را تویت نمائیداین صفحه را در linkedIn  به اشتراک بگذارید | این صفحه را چاپ نمائید | A- A A+

علاج شبكية العين (Retin)بالليزر

ما هو علاج شبكية العين بالليزر؟

الليزر هو جهاز يولد طاقة ضوئية كبيرة و مركّزة، يقوم باستهداف الشبكية بشكل مباشر من دون إلحاق الضرر بالأنسجة الأخرى الموجودة في طريقه. في كثير من الحالات يستطيع الليزر أن يحافظ على ما تبقى من قدرة بصرية و يمنع من فقدان البصر بشكل كامل.

كيف يتم علاج الشبكية بالليزر؟

يعد علاج الشبكية بالليزر من عمليات العيادات الخارجية و لا يحتاج إلى المبيت في مستشفى، حيث يتم تخدير العين بواسطة قطرة مخدر موضعي متزامناً مع استخدام قطرة لتوسعة حدقة العين. يجلس المريض في قبال الطبيب على كرسي عادي كما في معاينة العيون الإعتيادية و تستغرق العملية في حدها الأعلى 30 دقيقة يغادر المريض بعدها إلى المنزل مباشرة و عادة ما تترافق العملية مع ألم خفيف.

متى يمكن استخدام الليزر في علاج الشبكية؟

يرجى الإنتباه إلى أن أمراض الشبكية لا تؤثر على الشكل الظاهري للعين، حتى في الحالات التي قد يحدث فيها نزيف أو تسرب سوائل إلى خلف الشبكية فإن ظاهر العين يبقى طبيعياً. بل حتى إن مستوى الرؤية يمكن أن لا يتجاوب لهذه التهديدات بسرعة و يبقى طبيعياً لفترة من الزمن. لذلك فإن الطريقة الوحيدة للكشف عن أمراض الشبكية التي قد تهدد بفقدان النظر هي معاينة قعر العين و الحدقة متسعة.

  •  اعتلال الشبكية السكري((Diabetic Retinopathy:

يسبب السكري اضطراباً بتدفق الدم عبر كامل الجسم و منها العين، كما قد يسبب تسرب سوائل من عروق الشبكية مما يؤدي إلى وذمة بالشبكية(Edema). هذه الوذمة يمكن أن تصيب البقعة الصفراء(الجزء المركزي من الشبكية) المسؤولة عن الرؤية المركزية و عندها يتضرر نظر المريض. يمكن لليزر أن يقوم بعمل حاجز يمنع من تسرب السوائل و بالتالي الحفاظ على ما تبقى من بصر و الحد من تفاقم حالة المريض. عند بعض مرضى السكري يمكن أن تتشكل أوعية دموية جديدة غير طبيعية لسد النقص الحاصل عن الاضطراب الناتج من انسداد الأوعية الدموية الأصلية. إن أداء هذه العروق الجديدة لا يرقى إلى المستوى المطلوب علاوة على احتمالات النزيف التي قد تسببه بالشبكية مما قد يؤدي إلى فقدان البصر بشكل كامل. يقوم الليزر في هذه الحالة و من خلال القضاء على هذه العروق الجديدة بالحد من النزيف الدموي و بالتالي تلافي فقدان البصر الحاصل عنه.

  •  انسداد وريد الشبكية ((Retinal Vein Occlusion:

في بعض الأحيان و خصوصاً عند مرضى السكري و ضغط الدم يمكن حدوث انسداد في أوردة الشبكية، و بالتالي استسقاء الشبكية، (و ذلك نتيجة تسرب السوائل و الدم) محدثاً غشاوة في الرؤية المركزية و المحيطية. كما يمكن أن تتشكل أوعية دموية جديدة في بعض الحالات مسببة ألماً شديداً و ارتفاعاً في ضغط العين.الزرق المنمّي الوعائي(Neovascular Glaucoma) يمكن من خلال الليزر التخفيف من هذا الاستسقاء أو القضاء على الأوعية الدموية الجديدة المتشكلة.

  •  التنكّس البقعي المرتبط بالسن:

هو مرض تنكسي يصيب المنطقة المركزية من الشبكية أو البقعة الصفراء و يؤدي إلى تغييرات و تدهور تدريجي في اللطخة الصفراء مع التقدم بالسن، و يكون التنكس في غالبه جافاً dray غير قابل للعلاج باستخدام الليزر. أما النوع الآخر و الأكثر وخامة يسمى التنكس البقعي الرطب(النضحي) الناتج عن تسريب الدم و السوائل تحت البقعة و بالتالي حصول استسقاء يؤدي إلى غشاوة بصرية غير مترافقة مع ألم.

  •  انفصال و تثقب الشبكية:

يمكن أن يقع تثقّب الشبكية نتيجة التقدم بالسن أو الصدمات أو في حالات حسر البصر الشديد أو حتى من دون أي عامل مسبب و من تلقاء نفسه.

  •  مرض اعتلال المشيمية و الشبكية النضحي المركزي (Central Serous Chorioretinopathy)

يمكن أن تتشكل في هذا المرض واحدة أو عدة نُفاطات(blister) في البقعة الصفراء مسببة غشاوة في الرؤية فضلاً عن رؤية الألوان بصورة باهتة و بعد نظر مؤقت و ظهور نقاط عمياء في مجال الرؤية. بالرغم من أن معظم الحالات تكون ذاتية الشفاء و لكن في بعض الأحيان يمكن أن تحتاج إلى علاج بواسطة بالليزر.

  •  أورام العين:

قد تسبب بعض أورام العين الحميدة تسرب بالسوائل و بالتالي استسقاء في الشبكية. يمكن لليزر من خلال تدمير و تخريب هذه الأورام أن يخفف من استسقاء الشبكية.

ما هي التحضيرات اللازمة قبل علاج الشبكية بالليزر؟

لا توجد أي تحضيرات خاصة لازمة قبل البدء بعلاج الشبكية بالليزر. فيمكن للمريض أن يتناول أطعمته  و أدويته بحرية تامة قبل البدء بالعلاج.

ما هي قيود و مضاعفات علاج الشبكية بالليزر؟

لا يوجد أي قيود بعد علاج الشبكية بالليزر و يمكن ممارسة كل الأنشطة اليومية الإعتيادية تقريباً بحرية كاملة. حيث أن معظم المرضى لا يحصل لديهم أي مشاكل في الرؤية بعد الليزر. بالرغم من أن بعض الأشخاص يمكن أن يعانوا من غشاوة بالرؤية أو ضعف نظر ليلي أو ضعف في الرؤية القريبة و ذلك لعدة أشهر بعد الليزر، إلا أن معظم المرضى لا تحصل لديهم أي مشاكل جديدة في الرؤية. ربما تظهر بعض المضاعفات عند البعض بعد الليزر نظير النقاط العمياء في مجال الرؤية أو فقدان الرؤية المحيطية و ذلك استناداً إلى حالة المريض قبل العملية.

هل يمكن أن أحتاج في علاجي إلى أكثر من جلسة ليزر واحدة؟

تحتاج عادة عدة شهور لتحديد فيما إذا كانت عملية علاج الشبكية بالليزر ناجحة أم أنها تحتاج إلى جلسة علاج أخرى. يمكن أن يحتاج بعض المرضى إلى أكثر من جلسة ليزر واحدة لمتابعة مشاكل الرؤية لديهم و الحد من تدهور الرؤية أكثر، خصوصاً في حالات اعتلال الشبكية السكري المرافق للتنمي الوعائي.

 

 

ما هي أنواع الليزر المستخدمة في علاج الشبكية؟

  •  PRP=Panretinal Photocoagulation

يستعمل هذا الليزر - و الذي يدعى أيضاً المبعثر الضوئي(Scatter Photocoagulation )- في علاج اعتلال الشبكية السكري المرافق للتنمي الوعائي. يتم علاج اعتلال الشبكية السكري التكاثري (Proliferative Diabetic Retinopathy)- و الذي يميزه محاولة تشكيل أوعية دموية جديدة قليلة الجدوى(هشة و سهلة الكسر) في العين- من خلال تسليط الليزر على كامل محيط الشبكية(360 درجة) ما عدا البقعة الصفراء(المنطقة المسؤولة عن الرؤية المركزية). يعتقد العلماء بأن تسليط الليزر على جزء كبير من الشبكية لا يؤدي فقط إلى تدمير الأوعية الفاقدة لجدواها و إنما تقوم بتخريب العوامل المؤثرة في إيجاد هذه النموات الجديدة. عادة يتم العلاج بهذا الليزر على عدة جلسات(2-3) نظراً للألم و الضيق الذي ينتج عنه. مع أن PRP ضروري في علاج تمني الأوعية الدموية ولكنه قد يؤدي إلى فقدان جزء من الرؤية المحيطية أو اختلال في الرؤية الليلية أو ربما يسبب استسقاء بالشبكية. و من جهة أخرى يمكن في المحصّلة النهائية فقدان النظر بشكل كامل نتيجة تنمي أوعية جديدة و بالتالي نزيف في الزجاجية أو انفصال بالشبكية في حال كان العلاج ناقصاً. تجدر الإشارة إلى أن اعتلال الشبكية المتقدم ( Proliferative Diabetic Retinopathy) ربما يترافق مع مشاكل كليوية و قلبية عند مرضى السكري.

  •  Focal Grid Laser:

يسخدم هذا الليزر في علاج استسقاء الشبكية عند مرضى السكري. تكون المراحل الأولى من اعتلال الشبكية المبكر (nonproliferative ) متراقفة عادة مع نزيف في الشبكية و تشوّه في الشعيرات الدموية. إن السبب الرئيس في فقدان البصر في حالات اعتلال الشبكية السكري هو استسقاء البقعة الصفراء نتيجة تسريب السوائل و البروتينات من الأوعية الغير طبيعية إلى داخل الشبكية. يستطيع طبيب العيون تشخيص استسقاء الشبكية و زيادة سماكتها من خلال النظر إلى شبكية العين عبر جهاز (slit lamp ). يقوم العلاج على تسليط الليزر على الأجزاء من الشبكية ذات السماكة العالية بهدف الحفاظ على ما تبقى من رؤية لأنه نادراً ما يفيد في تحسين الرؤية. بناء على ما تقدم يبرز من جديد أهمية مراجعة مرضى السكري الدورية لطبيب العيون بهدف تشخيص المرض بمراحله الأولى و إجراء العلاج اللازم له.

من قبل من يتم العلاج بالليزر؟

يقوم بهذا العمل في مشتشفى نور التخصصي أطباء أخصّائيين بالشبكية.

هل أن الليزر المذكور هو نفسه الليزر اكزايمر الذي يُستخدم في اصلاح العيوب البصرية؟

لا، إن الليزر اكزايمر هو نوع ليزر ينبع من أجهزة أخرى مثل Visx، و يستخدم في عمليات إصلاح العيوب البصرية كعملية الليزك و اللازك وPRK.