جاري التحميل ...
الصفحة الرئیسیة الخدماتالعلاجیة علاج کسل العین (الأمبلوبیا ) علاج الحَوَل ( انحراف العین –الاسترابیسم )
این صفحه را در فیس بوک به اشتراک بگذاریداین صفحه را در گوگل پلاس به اشتراک بگذاریداین صفحه را تویت نمائیداین صفحه را در linkedIn  به اشتراک بگذارید | این صفحه را چاپ نمائید | A- A A+

علاج الحَوَل ( انحراف العین –الاسترابیسم )

( انحراف العین –الاسترابیسم ) (Strabismus ):

الحَوَل او الاسترابیسم هوعیبٌ بصري یجعل العینین بحالة غیرمتوازنة بحیث تتجه کل عین لی اتجاه مختلف ايبمعنی آخرتکون فیه العینین مصطفتین بشکل غیر متناسق.عدم التوازن في لعینین یمکن احیاناً ان یظهر بشکل واضح اواحیاناً غیر واضح،بینماترکز احدی العینین لمستقیمة لاتجاه الأمام ، حینها تنحرف العین الاخری الی الداخل او الخارج اوالی الأعلی والاسفل . في بعض الاوقات  العین التي تنحرف  اوتدورسوف تعود الی مسارها و حالتها لطبیعیة وعکساً لذلک، العین التی في الاتجاه الامامي تنحرف من اتجاهها المستقیم . الحولهو لشائع لدی الأطفال وان 4 % من الاطفال هم مصابون بالاسترابیسم. ویمکن ان یظهر في السنین الاخری من العمروبنسبةٍ متساويةٍ بین البنات والبنین ، واحیاناً هذه الظاهرة هي حالة تبتلی به عائلیاً ، ولکن بعض المصابین لا یذکرون ذلک.

البصر و الدماغ (المخ) : 

الرؤیة الطبیعیة بالعینین هي الرؤیة بالعینین الی نقطةٍ واحدة ومحددة ومشترکة.الجزءالبصري في المخ ، یستقبل الصورتین المرسلتین الی المخ ویشکل صورة ثلاثیة الابعاد.عندماتصاباحدی العینین بالحول، تخرج احدی العینین من اتجاهها ثم ترسل صورتین مختلفتین الی المخ. سیتعود الطفل علی تجاهل تصویر العین غیر المستقیمة ( المنحزفة عن الاتجاه الصحیح ) ویتقبل الصورة بالعین السلیمة فقط . وهذا الأمریسبب فقدان ادراک العمق و الرؤیة بالعینین. واما سبباغلب مرضی الحول البالغین،هو ان الدماغ (المخ) یستقبل صورتین من العین سویة و في هذه الحالة المخ غیر قادر علی حذف صورة العین  المنحرفة عن الاتجاه الصحیحمما یسبب ازدواجیة الرؤیة. في المقابل وللاسف فأن الحول البادئ في الاطفال لایتسم بازدواجیة الرؤیةلان الصورة في العین المنحرفة تُحذف بسرعة وهذا مما یؤدي الی کسل العین او الامبلوبیا.

 Amblyopiaالأمبلوبیا  ( الغمش او کسل العین

استقرار العین في الحالة الطبیعیة في مرحلة الطفولة تستوجب تکامل الرؤیة البصریة المناسبة للعین.وان عدم استقرارها الطبیعي یسبب انخفاض بالرؤیة البصریة اوالامبلوبیا وهذاما نشاهده في الاسترابیسم . الدماغ یستقبل الصورة من العین الأفضل ویکبت صورة العین الأضعف.

هذا المرض یصیب 50% من الأطفال المصابین بالحول (تقریباً) . 

یمکن معالجة الأمبلوبیا عن طریق وضع رقعة العین علی العین السلیمة من اجل تحسین قدرة العین الضعیفة .اذ تم تشخیص الأمبلوبیا في السنین الاولی من العمرفي اغلب الأحیان سینجح العلاج ولکن لو تأخر العلاج ، سوف تنخفض الرؤیة ویستمر ضعف العین دوماً . کلما یکون علاج الغمش مبکراً سیکون التحسن اسرع وسیحصل المصاب علی رؤیة افضل.

اسباب واعراض الاسترابیسم

تتحرک العین بواسطة ست عظلات متصلة بالجدار الخارجي للعین، عضلتان یحرکان العین الواحدة یمیناً ویساراً و العضلات الاخری تحرک العین نحو الاعلی والاسفل او بشکل مائل .

من اجل ترکیز العینین علی نقطةٍ معینة یجب أن تعمل جمیع العضلات بالتنسیق سویة .

وجود اي خلل في هذا التنسیق سیؤدي الی الاسترابیسم (الحول).الدماغ لهُ دور هام جداً في التحکم علی عضلات العین.لذلک فان الأطفال الذین یعانون من امراضٍ في الدماغ مثل الشلل

المخي ، تأخر النموالمخي ، الاستسقاءالدماغي و ورم المخ اغلبهم یعانون من الاسترابیسم .

ان اي شئ یسبب خفض في الرؤیة البصریة مثل العیوب الانکساریة ، الجلوکوما ، اصابات العین او غیره ذلک،من الممکن ان یکون سبباً للحول، ویکمن ان نقول ان اهم علامات الاسترابیسم هي العین  التي لم تستقر في مکانها . في بعض الاحیان  الطفل یغلق عینه امام اشعة الشمس وکذلک یمکن ان یمیل برأسه محاولاً حتی یستفید من کلتا عیناه واحیاناً عند ممارسة الرؤیة یلاحظ بتعب شدید في العین وصداع في الرأس واحیاناً یفقد الرؤیة البصریة المناسبة . کذلک البالغون المصابون بالحول اکثرهم یعانون من ازدواجیة الرؤیة. 

التشخیص

المفروض اجراء فحص طبي  لکل طفل رضیع اوطفل قبل مرحلة الدراسة الابتدائیة من قبل طبیب العائلة اواخصائي اوطبیب عیون وذلک للکشف عن احتمال وجود اي مشکلة في العینین وتشخیصه . هذا الأمر مهم بالنسبة للعوائل التي اذا کانت قد ابتلیت بالاسترابیم او الامبلوبیا.قد یکون من الصعب تشخیص وتحدید الفرق بین الحول الکاذب(الظاهري) والحول الحقیقي للعینین لدی الأطفال الرضع . وقد یعانون الأطفال الصغارمن اتساع قصبة الأنف وکذلک وجود طیات جلدیة في جانب اوداخل الجفن ولذلک عندما ینظرالطفل یساراً ویمیناً سوف تسبب هذه الحالتان بتغطیة العین بحیث یبدوالطفل وکأنه یعاني من الحول . هذه الظاهره (الحول الکاذب) تتحسن مع نمو الطفل، في حال ان الحول الحقیقي لایتعلق بنمو الطفل وعلی هذا الاساس بأمکان طبیب العیون ان یحدد بشکل مؤکد بین الحول الکاذب والحول الحقیقي.

العلاج

ان الهدف الرئیسي من علاج الحول هوالحفاظ علی الرؤیة البصریة واستقامة العینین واستعادةسلامتهما . یختلف علاج الحول مما یمکن ان یعالج بشکل ارتداء النظارة الطبیة او استئصال الماء الأبیض او تصحیح الأسباب التي قدتکون هي السبب في انحراف العین وتغیر وضع عضلات العین الغیر متعادلة .بعد الفحص الطبي الشامل لأجزاء العین الداخلیة منها والخارجة ، یقرر الطبیب نوعیة العلاج المناسب بصریاً اوطبیاً او جراحیاً.في کثیر من الأحیان من اجل تحسین العین المصابة (الضعیفة) ، یوجب تغطیة العین السلیمة.

 (انحراف العین الی الداخل )Esotropiaایزوتروبیا

ایزوتروبیا  في الواقع هواوانحراف العیننین الی الداخل وهونوع من الاسترابیسم (الحول) والاکثراشاعة لدی الأطفال الرضع. هؤلاء الاطفال الذین یعانون من الایزوتروبیا لایستخدمون

العینین في آنٍ واحد. في کثیرٍمن الأحیان ومن اجل تعدیل وتنسیق العین  وتأمین الرؤیة لها وعدم انخفاض الرؤیة البصریة الدائمة من الضروري یجب القیام بجراحةٍ مبکرة، وفي حین الجراحة ، المفروض تنظیم قوة عضلات احدی العینین او کلا العینین معاً .مثلاً في جراحة الایزوتربیایمکن فصل العضلة الداخلیة القویة من العین وتغییر مکانها ووصلها(خیاطتها) مجدداً بقلیل الی الوراء،نتیجة لذلک هذه الجراحة سوف تقلل من قدرة وقوة العضلة وتجعل العین ان تنحرف الی الخارج . واحیاناً من اجل تسهیل حرکة العین الی الخارج یمکن تقصیر العضلة الخارجیة وبالنتیجة سیزداد قوة شد العضلة.

ایزوتروبیا التطبیقي او التکیفي

ایزوتروبیا التطبیقي هی ظاهرة شائعة تصیب الأطفال المصابون بطول البصر من سن 2 ومافوق . الطفل في السنین الاولی من عمره ومن اجل التغلب علی طول البصر ووضوح الرؤیة في طول البصر یحاول بالتکیف، بالنتیجة هذا الامر سیؤدي الی انحراف العینین الی الداخل . یمکن تصحیح الایزوتروبیا التطبیقي وذلک باعطاء نظارة طبیة للطفل 

[نظارة ثنائیة البؤرة الی الذین یعانون من ایزوتروبیا التطبیقي]

اعطاء نظارة ثنائیة البؤرة للطفل الذي یعاني من ایزوتروبیا ، مما یحسن وضعیة عینه . ان هذه النظارة تخفف من عملیة التطبیق للطفل حیث یستطیع تصحیح العین بأتجاه الوسط . تارة یجب استخدام نظارة ثنائیة البؤرة الخاصة (طبقاً للشکل المقابل) وتارة قطرة عیون او استخدام عدسات لاصقة خاصة تسمی موشور (Prism. احیاناً هنالک تمارین ریاضیة خاصة للعین) تقوم بدورٍتصحیحي واصلاحي لهذه الحالة لدی الاطفال الاکبر سناً . 

Exotropiaالحول الوحشي او الخارجي  

اکستروبیا اوالحول الوحشي وهوالذي یتسم بتوجه احدی العینین الی الخارج وهونوع شائع من الحول (استرابیسم) . یظهرهذا النوع من الحول حینما ینظر الطفل بترکیز الی شئ بعید .في   اغلب الاوقات یکون الحول الوحشي بصورة منقطعة (Intermittent) یبدوهذا الحول بوضوح عندما یکون الطفل مریضاً ومرهقاً. یلاحظ الوالدان من اغلاق طفلهم احدی عیناه عند تعرضه لأشعة الشمس. وعلی الرغم من ممارسة التمارین الریاضیة واستخدام عدسةالموشور،التيقدتساعد العین من الانحراف الی الخارج ، في اغلب الاحیان لمعالجة الحول الخارجي ، الجراحة قد تکون ضروریة.

جراحة الحَول (الاسترابیسم)

في اي جراحة للعین لاتتطلب ابداً اخراج کرة العین من مکانها . ان جراحة الحول یتم خلال شق صغیر في الانسجة التي تغطي العین حتی یتمکن الطبیب من الحصول علی العضلات السفلی لهذا النسیج ، وتتم الجراحة باختیار العضلات التي تتعلق بالاتجاه الذي ینحرف الیها العین لتعدیلها . واحیاناً یجب جراحة کلا العینین . من اجل اجراء جراحة الحول لدی الاطفال

تتطلب استخدام التخدیر الکُلّي (الکامل) ولکن جراحة الحول عند الکبار یمکن استخدام التخدیر الموضعي وسوف یستمر التحسن بسرعة ثم بعد عدة ایام یعاود المصاب الی اعماله الیومیة. احیانآ بعد الجراحة ستکون هناک حاجةلاستخدام النظارة او الموشور. في بعض الاوقات قد یکون التصحیح في الجراحة زائد او اقل مما یجب ان یکون علیه  لذلک یستوجب اجراء جراحة اخری. المطلوب اجراء العملیة بأسرع مایکون ، لان الطفل الرضیع عندما تستقیم عیناه سیکون قادراً علی الرؤیة الطبیعیة ویستطیع الرؤیة بکلتا العینین . من جهة اخری من الممکن ان یکون الحول له تأثیر سلبي علی الطفل . تعتبرجراحة عضلات العینین

مثل اي جراحة اخری یمکن لها حدوث بعض الاعراض او المضاعفات ، مثل الالتهابات و نزف الدم وغیرها من الاعراض النادرة التي یمکن ان تؤدي الی فقدان البصر. علی اي حال ، تعتبر جراحة الاسترابیسم (الحول) جراحة آمنة ومؤثرة ولیست بدیلاً للنظارات الطبیة او علاج کسل العین.

الخلاصة

  • ان نموالطفل لوحده لایساعد علی معالجة الحَوَل
  • افضل زمان لعلاج الحول هوعندما یکون الطفل في سنینه الاولی
  • یمکن تصحیح مسار الرؤیة في ايّ سن
  • من الممکن علاج الحول بدون جراحة وذلک باختیار اسالیب اخری وهي، القطرات ، والتمرینات الخاصة بالعین او النظارات الطبیة .
  • اذا کانت الجراحة ضروریة ، کلما کان الشخص اصغرسناً کلما کان التحسن في الرؤیة بالعینین اسرع والناتج افضل.